karakeb


 
البوابةالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 مصر بعد 36 عاماً من حرب أكتوبر .. من سيئ إلي أسوأ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
koki.sh
Admin
avatar

عدد الرسائل : 10216
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 08/04/2007

مُساهمةموضوع: مصر بعد 36 عاماً من حرب أكتوبر .. من سيئ إلي أسوأ   الثلاثاء ديسمبر 22, 2009 3:34 am






سياسيون ومثقفون :


الأسواني :النظام المصري هو من يختار المعارضة الملائمة له

أبراهيم الطيب :


أجمع عدد من المثقفين والأدباء وأساتذة القانون علي أن مصر بعد مرور أكثر من ستة وثلاثين عاماً علي حرب أكتوبر المجيدة وصلت لدرجة كبيرة من التردي في جميع مرافق الحياة.. وذلك بسبب عدة أمور أهمها غياب الديمقراطية وافتقاد البحث العلمي وإحساس المواطن بأنه لا يستطيع تغيير شيء مما يحدث حوله ولا يؤخذ رأيه في القرارات الخاصة به. وأجمع المثقفون المشاركون في صالون إحسان عبد القدوس الذي عقد مساء أمس الأول بنقابة الصحفيين لتقييم حالة مصر بعد مرور أكثر من 36 عاماً علي حرب أكتوبر علي أن من أهم أسباب التردي عدم إحساس المواطن بكرامته وعدم وجود مشروع قومي يجتمع عليه الناس. وأكد الفقيه الدستوري الدكتور يحيي الجمل- أن التردي الذي وصلنا إليه في قطاعات التعليم والصحة والإسكان والسلوك سببه

بالإضافة إلي التدين المغشوش الذي نعيش فيه الآن غياب أمرين أولهما غياب الديمقراطية وسيادة القانون واحترام حقوق الإنسان وثانيهما غياب البحث العلمي. وضرب الجمل مثالاً بحال كل من الهند وماليزيا وقت حرب أكتوبر وحالهما الآن مقارنة بمصر، مشيراً إلي أن كل ما يشغلنا اليوم: كيف يبقي في الحكم من يريد أن يبقي وكيف يضمن بقاءه إلي ما شاء الله ؟!

فيما قال الروائي الدكتور علاء الأسواني إن الحد الأدني من الحياة لم يعد متوفراً في مصر الآن والسبب في ذلك أن المواطن لم يعد يشعر بأن له كرامة في بلده وأن عنصر الكفاءة لم يعد الفيصل في اختيار المناصب العليا في البلاد إذ حل مكانه عنصر الولاء.

هذا بالإضافة إلي نقطة مهمة هي أن المواطن المصري لديه إحساس بأنه لا يؤثر في بلاده ولا يؤخذ برأيه فلا يعرف لماذا تم تغيير وزراء بعينهم، ولا يعرف أيضاً لماذا تمت إقالتهم، ومن ثم تجده يعزف عن الانتخابات في وقت يحرص فيه علي الوجود في انتخابات النوادي الاجتماعية لأنه يعلم أن صوته يؤثر في نتيجتها.

وشن الأسواني هجوماً حاداً علي أحزاب المعارضة مؤكداً أنه لا توجد أحزاب معارضة حقيقية في مصر بل إن النظام المصري هو من يختار المعارضة الملائمة له.

من جانبه دعا السفير إبراهيم يسري النخبة السياسية إلي توعية المواطن المصري بأن من حقه أن يحيا حياة كريمة وأن يتخلي عن صمته ولا يكتفي بدعاء حسبنا الله ونعم الوكيل حيال الكوارث التي تمر بها البلاد، مؤكداً أن مصر بحاجة إلي معركة تحرير للوطن والمواطن من الديكتاتورية والشمولية. وفي نهاية اللقاء قام الشاعر الكبير جمال بخيت بإلقاء قصيدة بعنوان «مش باقي مني » وصف الحالة المزرية التي تمر بها البلاد.





[b]



تمنيت ان اكون دمعه حتى اولد فى عينيك واعيش على خديك واموت على شفتيك


http://amore.nicetopic.net




[/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://karakeb.niceboard.com
 
مصر بعد 36 عاماً من حرب أكتوبر .. من سيئ إلي أسوأ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
karakeb :: تاريخ مصر :: تاريخ الجمهوريه المصريه-
انتقل الى: